تستضيف الشبيبة الاتحادية بصفتها عضو مؤسس لشبكة المينا لاتينا، الملتقى الدولي للتضامن المناخي، تحت شعار» أجيال جديدة تنتج أفكارا جديدة»، أيام 22، 23، 24 و25 مارس بمدينة مراكش.

وسيترأس أشغال الجلسة الافتتاحية، الكاتب الأول الأستاذ إدريس لشكر الى جانب كل من الكاتب العام للشبيبة الاتحادية والكاتبة العامة للشبيبة الاشتراكية الأوروبية ورئيس الشبيبات الخضر بالعالم والمنسق التنفيذي لشبكة المينا لاتينا، يوم الثلاثاء 22 مارس الجاري، بمركب الاصطياف التابع لوزارة العدل بمدينة مراكش في الساعة التاسعة صباحا.
وتعرف أشغال هذا الملتقى مشاركة أزيد من 30 دولة من أمريكا اللاتينية، الشرق الأوسط، إفريقيا وأوروبا، وتجدر الإشارة إلى أن معظم الشبيبات الاشتراكية المشاركة هي روافد شبابية لأحزاب اشتراكية حاكمة في بلدانها.
وتأتي هذه الاستضافة، كمحطة تعريفية بالسياسة البيئية للمملكة المغربية أولا ومحطة ترافعية من أجل التحسيس بأهمية النضال البيئي وتكثيف التعاون والتشبيك الدولي في هذا المجال، خاصة بعد الدور الهام الذي أصبحت تلعبه الأحزاب الخضر والبيئة في الخارطة السياسية العالمية.

تعليقات الزوار ( 0 )

مواضيع ذات صلة

الفريق الاشتراكي بمجلس المستشارين يصوت بالرفض على ميزانية 2023

الكتابة الوطنية لمنظمة النساء الاتحاديات بيان: لماذا نناهض العنف الرقمي

حملة وطنية حول “مناهضة العنف الرقمي ضد النساء للحماية من الابتزاز والاتجار في البشر”

توقيع اتفاقية تعاون بين الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية والحزب الاشتراكي العمالي الإسباني