صباح يومه الجمعة 10 مارس 2023، استقبل الكاتب الأول للاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية الاستاذ ادريس لشكر بالمقر المركزي للحزب بالرباط، السيد سعدي أحمد بيرة عضو المكتب السياسي للاتحاد الوطني الكردستاني / وزير سابق.
وبعد عبارات الترحيب بضيف الاتحاد، شدد الأستاذ لشكر على أهمية وحيوية تقوية العلاقات الثنائية بين الحزبين الاشتراكيين الديمقراطين، الاتحاد الاشتراكي والاتحاد الوطني الكردستاني، خاصة وأنهما ينتميان الى الأممية الاشتراكية والتحالف التقدمي، والمنتدى الاجتماعي الديمقراطي بالعالم العربي، وتجمعهما وحدة المواقف حول قضايا الديمقراطية، والعدالة الاجتماعية والوحدة الترابية والوطنية للدول والشعوب.
كما شدد الكاتب الأول للاتحاد الاشتراكي على عمق العلاقات التاريخية التي تربط المملكة المغربية والجمهورية العراقية، والتي توجت مؤخرا بإعادة فتح سفارة للمملكة المغربية بالجمهورية العراقية ، منوها في ذات الوقت بالجهود التي تبدلها القوى الديمقراطية العراقية، وفي طليعتها الاتحاد الوطني الكردستاني من أجل استقرار ووحدة وإعادة بناء العراق الشقيق.
ولم يفوت الكاتب الأول الفرصة للتأكيد لضيف الاتحاد الاشتراكي على أنه اذا كانت هناك قضايا مشتركة تجمع حزبينا وفي طليعتها القضية الفلسطينية، فإن أولوية الأولويات بالنسبة للاتحاد الاشتراكي هي قضية الوحدة الترابية والوطنية ولأجل هذه الغاية فإن حزبنا منخرط في كل الديناميات الرسمية والشعبية لتحقيق هذه الغاية النبيلة.
وفي آخر عرضه وجه الكاتب الأول للاتحاد الاشتراكي دعوة لقيادة الحزب الوطني الكردستاني لزيارة سياسية رسمية للاتحاد الاشتراكي قصد تعميق وتوطيد سبل التعاون الثنائي.
من جهته، وبعد أن وجه السيد سعدي أحمد بيرة شكره للاتحاد الاشتراكي وكاتبه الأول على حرارة وحفاوة الإستقبال، قدم عرضا حول تطورات الوضع العراقي والدور الذي يلعبه حزبه في مسار بناء العراق الجديد، منوها بالعلاقات المتينة التي تربط المغرب والعراق، مشددا على أن الديبلوماسية الحزبية يمكنها أن تلعب أدوارا مهمة في توطيد هذه العلاقات.
وقد شدد المسؤول الحزبي العراقي على أن العراق ورغم الصعوبات التي عرفها على مدى عدة سنوات، فهو الآن ذاهب بخطى حثيثة نحو إعادة بناء مؤسساته وعمرانه حتى يستعيد إشعاعه وموقعه الإقليمي والدولي.
وختم المسؤول الحزبي العراقي عرضه بترحيبه بشكل دافئ بالدعوة التي وجهها الكاتب الأول للاتحاد الاشتراكي لقيادة حزب الاتحاد الوطني الكردستاني للقيام بزيارة سياسية رسمية للاتحاد الاشتراكي.
حضر هذا اللقاء الى جانب الاخ الكاتب الأول، الأخوة أعضاء المكتب السياسي : خولة لشكر مسؤولة العلاقات الخارجية للحزب، جواد شفيق، محمد غدان، مشيج القرقري، ومهدي مزواري.

تعليقات الزوار ( 0 )

مواضيع ذات صلة

هذا ما قاله الكاتب الأول الاستاذ إدريس لشكر فيالمؤتمر الوطني الخامس للنقابة الديمقراطية للعدل

في  بلاغ الكتابة الإقليمية بوجدة : نجاح المؤتمر بكل المقاييس التنظيمية والسياسية وتسجيل التفاعل الإيجابي الواسع للرأي العام المحلي مع مضامين الكلمة التوجيهية للكاتب 

الحكومة المغربية تهرب التشريع المالي

انتخاب الأخ عمر أعنان كاتبا إقليميا للحزب بوجدة