شارك الأخ إدريس لشكر، الكاتب الأول للاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، بصفته عضوا في مجلس أمناء مؤسسة ياسر عرفات، في الاجتماع الطارئ الذي عقدته عن بعد المؤسسة لمجلس أمنائها، صباح يوم السبت 14 غشت 2021. 

وقد تم خلال هذا الاجتماع، الذي عرف مشاركة نحو 60 عضوا من الشخصيات العربية والفلسطينية البارزة بمن فيهم رئيس الوزراء الفلسطيني، انتخاب نبيل شعث رئيسا لمجلس الإدارة خلفا لناصر القدوة، والسياسي الأردني ممدوح العبادي رئيسا لمجلس الأمناء خلفا للدبلوماسي المصري عمرو موسى.

كما انتخب المجلس دلال سلامة نائبا لرئيس مجلس الأمناء، وعلي مهنا نائبا لرئيس مجلس إدارة المؤسسة، وكلا من انتصار الوزير ومنيب المصري ومحمد مصطفى ويحيى يخلف ووليد سلمان وعلا عوض وموسى حديد وحسن فحص وإبراهيم الرفاعي أعضاء جددا بمجلس الإدارة.

وتجدر الإشارة إلى أن مؤسسة ياسر عرفات تأسست سنة 2007 بموجب مرسوم رئاسي فلسطيني “للمحافظة على تراث عرفات وتخليد ذكراه وللقيام بنشاطات خيرية وإنسانية واجتماعية وأكاديمية لخدمة الشعب الفلسطيني”.

تعليقات الزوار ( 0 )

مواضيع ذات صلة

نواب الفريق الاشتراكي يقترحون وضع بصمة إصلاحية على “مالية 2023”

الكاتب الاول يسقبل النائب البرلماني عبد الحق أمغار

لقاء الكاتب الاول مع فريق عمل المكتب السياسي المكلف بالشؤون الاقتصادية

لماذا ذهبنا إلى الحسيمة؟