انتهت مداولات اللجنة التي شكلها المكتب السياسي بعدما خولها الفريقان البرلمانيان للحزب، بالإجماع، تدبير إدارة تواجد الحزب في الغرفتين، إلى اختيار النائب عبد الرحيم شهيد رئيسا للفريق بالغرفة الأولى، كما تمت تسمية النائب شطايبي محمد عضوا ثالثا بمكتب مجلس النواب، فيما آلت لجنة البنيات الأساسية والطاقة والمعادن والبيئة إلى النائب محمد ملال.
وقد مرت العملية في توافق تام وتناغم بين النواب والنائبات ولجنة المكتب السياسي بإشراف الكاتب الأول.
وعلى مستوى فريق الاتحاد الاشتراكي بالغرفة الثانية، تمت تسمية المستشار يوسف إيدي رئيسا للفريق، والمستشار عبد السلام بلقشور نائبا بمكتب مجلس المستشارين وتولى المستشار عزيز موكانيف رئاسة لجنة العدل والتشريع والحريات .


وعلمت الجريدة أن الفريقين سيعقدان صبيحة اليوم، لقاء من أجل تدارس التصريح الحكومي بمقر الحزب بالرباط تحت إشراف المكتب السياسي قصد التداول في مواقف الفريق.
وكان البرلمان بمجلسيه، قد عقد أمس الاثنين، جلسة عمومية مشتركة خصصت لتقديم البرنامج الحكومي من طرف رئيس الحكومة.
وحسب بلاغ مشترك لمجلسي النواب والمستشارين، فإن هذه الجلسة تلتئم طبقا لأحكام الفصل 88 من الدستور ومقتضيات النظامين الداخليين لمجلسي البرلمان.


وعقد الفريقان يوما دراسيا يوم السبت الماضي شدد خلاله الكاتب الأول إدريس لشكر على أن الفريقين الاشتراكيين بمجلس النواب ومجلس المستشارين، يتميزان بطاقات فكرية وفعاليات سياسية، وسيكونان فريقين فعالين بنسائه ورجاله، كما سيضطلعان بأدوارهما النيابية في مجال الرقابة والتشريع تماشيا مع توجه الحزب وموقع المعارضة الذي اختاره.
وبمناسبة الدخول البرلماني والسياسي دعا، الكاتب الأول للحزب أعضاء الفريقين للقيام بأقدس واجب وهو الدفاع عن المؤسسة البرلمانية لتقوم بكل اختصاصاتها ومهامها التشريعية والرقابية من أجل ترسيخ الديمقراطية الحقة، وتثبيت دولة الحق والمؤسسات.


وانتهز الكاتب الأول للحزب الفرصة لتقديم التهاني إلى كل الفائزين في هذه الاستحقاقات الانتخابية والذين تمكنوا من انتزاع مقاعدهم عن جدارة واستحقاق، مبرزا في نفس الوقت أن بعض النواب الاتحاديين في عدد من الأقاليم لم يفعلوا كقياديي بعض الأحزاب في تغيير دوائرهم الانتخابية، بل تشبثوا بدوائرهم لأزيد من خمس ولايات، وترشحوا فيها وقدموا الحساب وفازوا بمقاعدهم، وهذا دليل على مدى تجذر الاتحاد الاشتراكي في هذه المناطق.

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

مواضيع ذات صلة

إلى الفضولي حميد المهداوي، مؤتمر الاتحاد ليس “كاستينغ” لاختيار وجه يليق بدور القائد

انتخاب بالاجماع لمؤتمري الكتابة الإقليمية الحي المحمدي البرنوصي بالدار البيضاء

حميد الجماهري يأكد أن عقد المؤتمر في موعده ضرورة قانونية وتنظيمية ويوضح موقف الحزب بخصوص الدعاوى القضائية

الشبيبة الاتحادية تنظم ملتقى التضامن البيئي و المناخي بمشاركة أزيد من 20 دولة ممثلة في شبيبات الأحزاب البيئية و أحزاب الخضر عبر العالم