القضية أكبر من أية أزمة ظرفية، بالنسبة لإدريس لشكر، الكاتب الأول لحزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، لذلك قال المتحدث: “المغرب متشبث بمعالجة القضية برمتها، والمعالجة الحقيقية هي ضرورة قيام دولة فلسطينية مستقلة في إطار حدود 67، عاصمتها القدس الشرقية”.

وأوضح لشكر، ضمن تصريح لهسبريس، أن “هذا الهدف يصطدم بمقاومات مختلفة، وهذه المقاومات يجب ألا تجد لها صدى لدى القوى المحبة للسلام والقوى التي تبغي إنصاف القضية الفلسطينية بشكل ينطلق من الواقع المعاش ومن موازين القوى المتاحة”.

وزاد الكاتب الأول لحزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية: “أدين رد الفعل الهمجي على غزة بهدف استهداف شخص أو آخر”، مسجلا بأسف محاولة إسرائيل تبرير عدوانها في ظل ما خلفته من آثار مست عشرات المدنيين و82 جريحا و12 قتيلا، مبرزا أن “الأمر يستدعي بكل صرامة التدخل لإدانة الأمر واستعجال الحل الذي يمكن أن ينهي هذه المآسي”.

تعليقات الزوار ( 0 )

مواضيع ذات صلة

اجتماع للجنة المراقبة المالية والإدارة والممتلكات

رئيس الفريق الاشتراكي عبدالرحيم شهيد يشجب قرار البرلمان الأوروبي

خلال اليوم الدراسي الذي نظمه الفريق الاشتراكي حول تطورات القضية الوطنية وجهود الدبلوماسية الموازية

النائب المهدي العلوي يوجه سؤالا الى وزير التعليم العالي والبحث العلمي حول أجرأة تعميم منحة التعليم العالي