الاتحاد الاشتراكي يندد بقرار الكيان الصهيوني المنتهك لقرارات ومعاهدات الأمم المتحدة،
ويعلن تشبثه بالحقوق الفلسطينية ودعمه لنداء فلسطين إلى شعوب ودول العالم
قام الأخ إدريس لشكر، الكاتب الأول للاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، صباح يوم الأربعاء فاتح يوليوز 2020، بزيارة للسيد جمال الشوبكي، سفير دولة فلسطين لدى المملكة المغربية، من أجل التعبير عن التنديد الحزبي الشديد بقرار الكيان الصهيوني بضم المستوطنات في الضفة الغربية وغور الأردن.
وخلال هذا اللقاء، الذي حضره عضوا المجلس الوطني للحزب الأخوان طالع سعود الأطلسي وأحمد العاقد، أكد الأخ الكاتب الأول على المواقف التاريخية والمبدئية للاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية كجزء من الشعب المغربي وقواه الحية، الحزبية والنقابية والمجتمعية، التي تدعم الشعب الفلسطيني في نضاله ضد الاحتلال الإسرائيلي. وأبرز الدور التاريخي والحيوي للمملكة المغربية بقيادة جلالة الملك محمد السادس، رئيس لجنة القدس، في الدفاع عن الحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني، وجهوده الدؤوبة والمتواصلة من أجل التوصل إلى تسوية سلمية، وعادلة، ودائمة وشاملة للصراع العربي الإسرائيلي، وذلك عبر إقامة دولة فلسطينية مستقلة متصلة جغرافيا وعاصمتها القدس الشريف.
كما أعرب الأخ إدريس لشكر للسفير الفلسطيني عن إدانته للخطوة المتهورة للكيان الصهيوني التي تعكس التجاهل التام للإرادة الدولية وجهود السلام والانتهاك الخطير لقرارات ومعاهدات الأمم المتحدة، منوها بموجة التضامن الدولية والإقليمية التي من شأنها الضغط على الكيان الصهيوني وحمله على التراجع عن هذا القرار الخطير. وشدد الأخ الكاتب الأول أيضا على دعمه للقضية الفلسطينية ودفاعه عن الحقوق العادلة للشعب الفلسطيني في المحافل الدولية، خاصة داخل الأممية الاشتراكية والتحالف التقدمي، معلنا إطلاق حملة واسعة النطاق لدعم نداء فلسطين إلى شعوب ودول العالم، ومؤكدا انخراط الاتحاديات والاتحاديين في التوقيع على العريضة الداعمة للنداء الفلسطيني المذكور.
من جانبه، عبر السيد جمال الشوبكي، سفير دولة فلسطين لدى المملكة المغربية، عن شكره لمبادرة الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية في هذا الظرف التاريخي الصعب، مشيدا بالمواقف الثابتة للمملكة المغربية ولمواقف جلالة الملك، رئيس لجنة القدس. وخلال هذا اللقاء، قدم السيد السفير للوفد الاتحادي صورة مفصلة عن التطورات الأخيرة للقضية الفلسطينية، وعن مختلف التحركات التي باشرتها السلطة الفلسطينية لحشد الدعم الدولي من أجل التصدي للسياسة الإسرائيلية الاستعمارية. وأكد السيد جمال الشوبكي عن حاجة الفلسطينيين لدعم شعوب ودول العالم سواء من خلال تأييد الخطوات التي تقوم بها دولة فلسطين من أجل حماية الحقوق الفلسطينية، أو من خلال تعزيز المواقف الإيجابية والتضامنية التي تعبر عنها اليوم العديد من الأطراف الدولية، والتي من شأنها مواجهة الغطرسة الإسرائيلية وحمل حكام إسرائيل على التراجع عن قرارهم الاستيطاني الخطير.

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

مواضيع ذات صلة

الشبيبة الاتحادية تنظم ملتقى التضامن البيئي و المناخي بمشاركة أزيد من 20 دولة ممثلة في شبيبات الأحزاب البيئية و أحزاب الخضر عبر العالم

كلمة الكاتب الأول خلال حضوره في اليوم الدولي للتضامن مع الشعب الفلسطيني.

الكاتب الأول يشارك في فعاليات اليوم الدولي للتضامن مع الشعب الفلسطيني

الحزب يشارك في الندوة الافتراضية حول المناخ مع حزب العمال البريطاني